مجددًا.. تنظيم “الدولة” يستهدف مارع بغاز الخردل

Untitled-15.jpg

إحدى المفخخات التي استهدفت بلدة مارع الأسبوع الماضي

استهدف تنظيم “الدولة الإسلامية” بلدة ‏مارع‬ في ريف حلب الشمالي، بالصواريخ الموجهة المحملة بالغازات السامة، تزامنًا مع اشتباكات عنيفة ضد مقاتلي المعارضة في محيط المدينة، الثلاثاء 1 أيلول.

ووثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان 4 حالات اختناق على الأقل، جراء استهداف مدفعية التنظيم المتمركزة في قرية تل مالد المدينة بقذائف مدفعية عيار 130 مم تحوي غازًا سامًا.

شبكة أخبار مارع قالت إن “روائح كريهة” ملأت سماء المدينة جراء قصفها من قبل تنظيم “داعش” بقذائف تحوي مادة الخردل، مشيرةً إلى أن المشفى الميداني استقبل العديد من حالات اختناق تعاني من آلام الرأس واحمرار العيون.

وأفاد ناشطون بسقوط أكثر من 30 قذيفة تحوي مادة الخردل على المدينة، مشيرين إلى أن القصف لم يهدأ خلال الساعتين السابقتين حتى لحظة إعداد التقرير.

وكانت وكالة شهبا برس لفتت إلى قصف التنظيم المدينة، خلال الأسبوع الماضي، بأكثر من 50 قذيفة مدفعية وفوزديكا جميعها استهدفت بيوت المدنيين، مؤكدة أن أغلب القذائف تحوي غاز الخردل.

ويسعى التنظيم للسيطرة على المدينة بعد حصار فرضه عليها من ثلاث جهات، واستهدافها خلال الأيام الماضية بعدة سيارات مفخخة سقط إثرها مدنيون وأدت إلى دمار في الممتلكات، فيما تستمر فصائل المعارضة بصد الهجوم الجديد للتنظيم محاولةً استعادة القرى التي سيطر عليها في محيط المدينة.

تابعنا على تويتر


Top