إصابة طفل سوري خلال تشييع مقاتل من حزب الله في لبنان

Untitled-112.jpg

صورة نمر دعيبس وهو يقاتل في الزبداني، نشرت عبر الانترنت الاثنين 30 آب.

أصيب الطفل السوري محمد أحمد البقاعي (6 سنوات) بطلق ناري في رأسه، أثناء تشييع علي نمر دعيبس في بلدة تعلبايا في البقاع الأوسط، الثلاثاء 1 أيلول.

وقالت الوكالة الوطنية للإعلام (اللبنانية الرسمية) إن الطفل نقل إلى مشفى البقاع في شتورا، بينما أكد أحد مرافقي الطفل في المشفى لعنب بلدي أن حالته خطرة.

وكان حزب الله نعى مساء الاثنين دعيبس ببيان عبر موقع جنوب لبنان بعد مقتله في الزبداني السورية، معتبرًا أنه قضى “أثناء قيامه بواجبه الجهادي المقدس في التصدي لمرتزقة الكفر والوهابية”.

ويحاول حزب الله بمساندة قوات الأسد اقتحام الزبداني منذ مطلع تموز الفائت، وسط مقاومة عنيفة من مقاتلي الزبداني، أسفرت عن مقتل عددٍ من عناصره آخرهم مهدي مصطفى مدني وعلي حسين عاشور الذين قتلا أمس إلى جانب دعيبس.

تابعنا على تويتر


Top