هيئة إدارة الكوارث تعلن الغوطة الشرقية وحي جوبر “منطقة منكوبة”

11940235_1042322192465970_2000483998_n.jpg

أعلنت هيئة إدارة الكوارث في ريف دمشق، الخميس 3 أيلول، كلًا من الغوطة الشرقية وحي جوبر الدمشقي “منطقة منكوبة”، بحسب تسجيل مصور بث على الانترنت.

وفي اجتماعها التأسيسي صباح اليوم، أوضحت الهيئة أن منطقتي الغوطة الشرقية وحي جوبر “ترزحان تحت قصف غير مسبوق من قوات الأسد برًا وجوًا، عدا عن الحصار التام والمستمر منذ أعوام”.

وأكدت إدارة الكوارث المشكلة من الدفاع المدني والهلال الأحمر والمنظمات الطبية والإنسانية، أن القصف الممنهج على الغوطة مؤخرًا استهدف المناطق المأهولة بالسكان وأسواق شعبية مكتظة.

وطالبت الهيئة المجتمع الدولي بالتدخل الفوري “لوقف القصف الممنهج والمقصود على المدنيين في عموم سوريا”، إضافة إلى “فتح ممرات إنسانية بالسرعة القصوى لدخول الهيئات الإغاثية واللجان الشعبية للوقوف على الوضع الإنساني وتسهيل دخول الغذاء والدواء للمحاصرين”.

كما شددت على ضرورة تفعيل “المراقبة الدولية لتحييد المدنيين وحمايتهم من الانتهاكات الصارخة لحقوقهم الإنسانية من قبل النظام الفاقد للشرعية”، بحسب التسجيل، موضحة أنها منعقدة بشكل دائم بانتظار تجاوب المجتمع الدولي ومؤسساته.

وشهدت الغوطة الشرقية خلال شهري آب وأيلول عدة مجازر نفذها الطيران التابع لنظام الأسد مستهدفًا الأحياء السكنية والأسواق العامة، كان أكبرها في مدينة دوما بتاريخ 16 آب وراح ضحيتها أكثر من 100 مدني.

  • لمشاهدة البيان:

تابعنا على تويتر


Top