لدفع الإعانات الاجتماعية لهم

ألمانيا ترفع مخصصات استيعاب اللاجئين إلى 6 مليارات

Untitled-153.jpg

لا جئون على الحدود النمساوية أيلول 2015

أصدر الائتلاف الحاكم في ألمانيا بيانًا، الاثنين 7 أيلول، أكد فيه رفع مخصصات استيعاب اللاجئين إلى 6 مليار يورو بعد إقرار 3 مليارات يورو إضافية لدعم الولايات الاتحادية والمجالس المحلية في مواجهة تدفق المهاجرين.

ووافق زعماء الائتلاف الحاكم برئاسة المستشارة أنجيلا ميركل، بعد اجتماع استمر أكثر من 5 ساعات، على تخصيص 3 مليارات يورو إضافية (أي 3.35 مليار دولار) للولايات الاتحادية والمجالس المحلية، واتخاذ سلسلة من التدابير الأخرى كالتعجيل في إجراءات اللجوء وتسهيل بناء ملاجىء للاجئين.

وأضاف البيان أن الحكومة تعتزم تخصيص 3 مليارات يورو أخرى لتمويل مصروفاتها الخاصة كدفع إعانات اجتماعية لطالبي اللجوء.

وشمل الاتفاق توسيع قائمة الدول التي تعتبر “آمنة”، ما يعني أن مواطنيها ليس لهم بصفة عامة أن يطلبوا حق اللجوء لتشمل كوسوفو وألبانيا والجبل الأسود، ومن بين الدول المصنفة في هذه الفئة بالفعل صربيا ومقدونيا والبوسنة.

بدورها قالت زعيمة الجبهة الوطنية الفرنسية، مارين لوبان، إن برلين تسعى إلى اتخاذ هؤلاء اللاجئين كعبيد وتشغيلهم بأجور متدنية، مشيرة إلى أن ألمانيا ترى أن “سكانها يشرفون على الهلاك، وربما تسعى إلى إعطاء أجور متدنية، لذلك تواصل استقبال العبيد من خلال الهجرة الجماعية”.

ووصل عدد اللاجئين الذين دخلوا ألمانيا خلال الأسبوع الماضي قرابة 18 ألف لاجىء، بحسب السلطات الألمانية التي تتوقع تدفقًا قياسيًا للمهاجرين واللاجئين هذا العام ليبلغ 800 ألف شخص.

تابعنا على تويتر


Top