رغم المزاجية التي تحكمها.. نقيب أطباء دمشق ينفي رفع كشفية الأطباء

Untitled-3-Recovered4.jpg

نفى نقيب أطباء دمشق المحسوب على النظام، يوسف أسعد، رفع تعرفة معاينة الأطباء للمرضى.

ووفقًا لما أوردت صحيفة البعث الرسمية، في عددها الصادر الثلاثاء 9 أيلول، فإن مثل هذه الخطوة تعتمد على آلية محددة من خلال التنسيق مع وزارة الصحة وعبر مؤتمر عام.

وكشف أسعد أن رفع المعاينة مطلب نقابي متفق عليه من قبل الأطباء، وتأجيل العمل به يصب في مصلحة المواطن ومعيشته.

واعتبر أن ارتفاع أسعار الأدوية الذي أزعج الكثيرين تم بشكل مدروس، وهو خطوة ضرورية نتيجة ارتفاع سعر صرف الدولار 6 أضعاف عما كان بالتسعيرة السابقة، ما يتطلب من شركات الأدوية استيراد المواد الأولية للتصنيع بالسعر الحالي، ما دفع الجهات ذات الصلة للمسارعة باتخاذ الخطوات اللازمة.

وكانت وزارة الصحة رفعت الشهر الماضي سعر الأدوية المنتجة محليًا بنسبة 50% ولكافة الأصناف.

يشار إلى أن أطباء العاصمة لا يلتزمون بالتعرفة الصادرة عن النقابة أو وزارة الصحة في حكومة النظام، ويحكم أسعار الكشفيات مزاجية الطبيب التي يحددها ووفقًا لعدد سنوات عمله ومكان وجود عيادته.

كما تعتمد المناطق المحررة في دمشق وأريافها على الأطباء المتطوعين في المشافي الميدانية، والذين غالبًا لا يتقاضون أجرة أو يدفعون قيمًا رمزية لدعم للمشفى.

تابعنا على تويتر


Top