اعتقال مهربين سوريين على خلفية غرق الطفل إيلان

11995704_10153212380517875_1314632877_n.jpg

أصدرت محكمة تركية قرارًا باعتقال مشتبهَين من بين ثلاثة موقوفين أحيلوا إلى القصر العدلي، على خلفية غرق 12 مهاجرًا بينهم الطفل السوري إيلان، بحسب ما نشرت وكالة الأناضول، الخميس 10 أيلول.

وقررت المحكمة اعتقال كل من (جبرائيل إ) و(برهان ي) بتهمة تهريب مهاجرين والتسبب بموتهم عبر إهمالهم بشكل متعمد، بينما أخلت سبيل المشتبه بها (سهر ب) ووضعتها تحت الرقابة العدلية.

وكانت السلطات التركية اعتقلت بداية الأسبوع الحالي 4 سوريين بعد الاشتباه في تورطهم بالمسؤولية عن تسيير الرحلة التي أودت بحياة 12 مهاجرًا غير شرعي.

وقضى الطفل إيلان، الأربعاء 2 أيلول، بعد غرق القارب الذي كان يقله مع أسرته إلى اليونان على شواطئ مدينة بودروم التركية، كما توفي شقيقه غالب ووالدته، بينما نجى والدهما ويدعى عبد الله الكردي من الغرق.

وأكدت السلطات التركية مؤخرًا إنقاد أكثر من 42 ألف مهاجر قبالة سواحلها منذ مطلع العام 2015، في الوقت الذي يحاول فيه آلاف السوريين الوصول إلى اليونان عبر مناطق مختلفة، كالطريق عبر السواحل الليبية إلى جنوب إيطاليا أو عبر تركيا إلى اليونان، ساعين إلى حياة أفضل من تلك التي عاشوها وسط الحرب في بلادهم.

ولقي أكثر من ألفي مهاجر غير نظامي حتفهم العام الحالي، أثناء محاولتهم البحث عن حياة أفضل باجتيازهم الطريق “الأكثر دموية” عبر البحر المتوسط، بحسب بيان لمنظمة الهجرة الدولية نشرته آب المنصرم.

تابعنا على تويتر


Top