معركة جديدة للمعارضة في الزبداني وخسائر للأسد وحزب الله

11986451_838110906288256_2216859172482318304_n.jpg

الدمار في الزبداني- الخميس 10 أيلول- المصدر: صفحة أخبار الزبداني

أطلقت فصائل المعارضة، الخميس 10 أيلول، معركة جديدة في الجبل الشرقي المطل على مدينة الزبداني، ما أسفر عن خسائر بشرية ومادية في صفوف قوات الأسد وحزب الله اللبناني.

وأكد مصدر مطلع في المدينة لعنب بلدي أن فصائل أحرار الشام وجبهة النصرة ولوائي تحرير الشام والقادسية يشاركون في المعارك، وسط سقوط قتلى وجرحى في صفوف قوات الأسد والحزب واغتنام عدد من الأسلحة والذخائر.

وأوضح الناشط الإعلامي علي دياب، عبر صفحته في فيسبوك، أن فصائل المعارضة هاجمت اليوم معاقل قوات الأسد وحزب الله على الجبل الشرقي للمدينة، وسط أنباء “مبشرة” عن سير المعارك هناك.

إعلام النظام اعترف بالهجوم المعاكس للمعارضة، وقال موقع سلاب نيوز الموالي إن “الجيش السوري والمقاومة يتصدان لهجوم شنه الإرهابيون من خارج الزبداني على استراحة قصر العلالي وقصر موزة”.

وتتعرض مدينة الزبداني في ريف دمشق الغربي لهجوم بري وجوي دخل يومه الـ 70، في نية لقوات الأسد وحزب الله فرض السيطرة على المدينة الخاضعة للمعارضة، وسط قصف غير مسبوق ومساندة ميليشيات أجنبية ومحلية.

تابعنا على تويتر


Top