اللاجئون السوريون في الأردن بالأرقام

-سورية.jpg

مخيم الزعتري- صورة أرشيفية

قال العميد الركن صابر المهايرة، قائد قوات حرس الحدود الأردنية، إن الجيش الأردني استقبل منذ بدء الاحتجاجات في سوريا ما يزيد عن نصف مليون لاجئ سوري، معظمهم من النساء والأطفال.

وبحسب بيان صدر عن القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، الجمعة 11 أيلول، فإن 536 ألفًا و788 لاجئًا سوريًا منهم 91% من النساء والأطفال و9% من الرجال، دخلوا الأراضي الأردنية بواسطة حرس الحدود.

وقدم المهايرة، بحسب صحيفة الدستور الأردنية، إيجازًا لمندوبي عدد من وسائل الإعلام الدولية والرسمية في الأردن حول آلية العمل والخدمات المقدمة للاجئين السوريين.

وأوضح أن “المراكز الطبية المتقدمة والتي تديرها طواقم من الخدمات الطبية الملكية عالجت ما يزيد على 85 ألف حالة مرضية مختلفة”، معتبرًا أن “هذا ما يمليه علينا واجبنا الديني والأخلاقي والإنساني وبتوجيهات مباشرة من قيادتنا الهاشمية الحكيمة”.

وتقدر مفوضية شؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة عدد اللاجئين السوريين في الأردن والمسجلين لديها منذ منتصف آذار 2011 وحتى الآن بما يزيد عن 630 ألف لاجئ سوري، بينما تشير إحصاءات رسمية أردنية إلى نحو مليون و400 ألف سوري موجودين في أراضيها من بينهم 750 ألفًا موجودون قبل الأحداث.

ويعتبر مخيم الزعتري في الأردن أكبر مخيمات السوريين في دول الجوار، ويعتبر أسوأها من حيث الخدمات وطبيعة المنطقة الصحراوية التي أنشئ عليها، ما يجعله عرضة للعواصف الرملية صيفًا أو الفيضانات الموسمية شتاءً.

تابعنا على تويتر


Top