مناورات روسية بين مرفأ طرطوس وقبرص الأسبوع المقبل

Untitled-198.jpg

وجهت موسكو مذكرة طلبت فيها من السلطات القبرصية تحويل مسار الرحلات الجوية العادية، لأنها تعتزم إجراء مناورات عسكرية قبالة السواحل السورية الأسبوع المقبل، حسبما أفادت وكالة فرانس برس، السبت 12 أيلول.

وأصدرت روسيا مذكرة موجهة إلى هيئة الملاحة الجوية الأميركية حول المناورات التي ستجري بين مرفأ طرطوس، شمال شرق سوريا وجزيرة قبرص التي تبعد قرابة 100 كيلومتر عنه.

مصدر في وزارة الدفاع القبرصية قال للوكالة إن روسيا أصدرت المذكرة حول المناورات التي ستشمل إطلاق صواريخ، مشيرً إلى أن إصدارها “أمر روتيني”.

ولا يزال هناك احتمال بألا تجري روسيا المناورات في التواريخ المحددة بين 14 و17 أيلول الجاري، بحسب المصدر الذي أردف “ربما يجرون المناورات وربما لا، إلا أن التواريخ حُجزت”.

وكان مسؤولون أمريكيون أكدوا هبوط ثلاث طائرات عسكرية روسية على الأقل في سوريا خلال الأيام الأخيرة، من بينها طائرتا شحن عملاقتان من طراز إنتونوف 124 كوندور، أما الثالثة فهي طائرة لنقل الأفراد.

وتأتي هذه المناورات تزامنًا مع إرسال موسكو نظامًا صاروخيًا متطورًا مضادًا للطائرات إلى سوريا، في إطار ما يعتقد الغرب أنه تطور في الدعم الروسي للأسد، بحسب وكالة رويترز.

تابعنا على تويتر


Top