الكشف عن أسماء 4 من ضحايا “شاحنة الموت” في النمسا

Untitled-1150.jpg

كشف عدد من عائلات ضحايا الشاحنة النمساوية عن هوية أبنائهم الذين لقوا حتفهم خنقًا على جانب الطريق السريع في ولاية بروغنلاند الحدودية شرق البلاد في آب الفائت.

وتناقل ناشطون الجمعة، 18 أيلول، عبر مواقع التواصل الاجتماعي خبر وفاة كل من مسعود محمد شريف ( 33 سنة) وصهره جهاد حسن ( 34 سنة) داخل الشاحنة، وهما من مدينة القامشلي.

الناشط سراج الحسكاوي من مدينة الحسكة أشار إلى اثنين آخرين من الضحايا وهما شابان من مدينة القامشلي في محافظة الحسكة، ويدعيان حسين مصطفى 34 سنة و رامان مصطفى 21 سنة، لافتًا إلى أنهما ولدا الفنان التشكيلي خليل مصطفى.

ودعا الناشطون عوائل الضحايا إلى تقديم شكوى ضد حكومتي النمسا والمجر، نتيجة تعتيم السلطات المجرية والنمساوية على قضية ضحايا الشاحنة، على حد وصفهم، مطالبين بـ “إعادة فتح ملف التحقيق، نتيجة التعامل المخزي من جانب الشرطة النمساوية”.

وكانت الشرطة النمساوية أعلنت الخميس 27 آب، العثور على جثث أكثر من 70 مهاجرًا داخل شاحنة متوقفة على جانب الطريق السريع في ولاية بروغنلاند الحدودية شرق البلاد تبين لاحقًا أن معظمهم من السوريين، فيما أكدت السلطات الهنغارية، الجمعة الفائت، اعتقال 4 أشخاص بعد الاشتباه بتورطهم في القضية.

تابعنا على تويتر


Top