المجلس الطبي في حلب يتهم إدارة معبر باب السلامة بالفساد

Untitled-2-Recovered9.jpg

12032055_919307561482781_8942961314970661496_nاتهم المجلس الطبي لمدينة حلب في بيان له، الأحد 20 أيلول، إدارة معبر باب السلامة بالتلاعب في اختيار الأسماء الموافق عليها للدخول عبر المعبر.

وقال المجلس، في البيان الذي نشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إنه اكتشف الأمر بعد التدقيق في القائمة الأخيرة لهذه الأسماء، مضيفًا أن إدارة المعبر تتاجر بالكوادر الطبية بحجة تسيير أمور التجار والتجارة.

وحمّل البيان المسؤولية الأخلاقية والقانونية لمديرية الصحة والمكتب الصحي بالمعبر، وذلك لعدم تحمل مسؤولياتهم تجاه الكوادر الطبية العاملة بحلب وريفها، وتغاضيها عن هذا التلاعب من قبل إدارة المعبر.

وأوضح المجلس أن البيان الصادر عن مديرية الصحة في حلب لايعفيها من المسؤولية ولا يجنبها المحاسبة مما قد وصل إليه المكتب الصحي بمعبر باب السلامة من التسيب والفساد، معتبرًا استمرار التغاضي عن الوضع الحالي سيسهم بتفكك المديرية وعدم اعتراف الكوادر الطبية بها.

وكانت صحة حلب أعلنت “عدم رضاها عن قائمة الدخول الجديدة الصادرة عن المعبر التركي”، مطالبةً بإعادة النظر فيها وتضمينها أسماء أكثر للعاملين في القطاع الطبي.

تابعنا على تويتر


Top