زهير رمضان: من يسيء إلى رموز السيادة الوطنية في سوريا لن نغفر له

قائمة جديدة من الفنانين ستفصل عن النقابة

3909890467.jpg

قال نقيب الفنانين السوريين في دمشق، زهير رمضان، إن قائمة جديدة يجري الإعداد لها وتحضيرها، وتتضمن مزيدًا من أسماء الفنانين السوريين سيتم فصلهم عن نقابة الفنانين.

وأوضح رمضان في حديث مع قناة MBC ET، الأربعاء 23 أيلول، إن القائمة الثانية ستحال إلى مجلس “تأديبي”، وأضاف “الثبوتيات والوثائق موجودة.. من يسيء إلى رموز السيادة الوطنية في سوريا لن نغفر له”.

وكان زهير رمضان أقدم على فصل أكثر من 192 فنانًا، مطلع تموز الماضي، بعضهم وقف مع الاحتجاجات ضد نظام الأسد، مبررًا قراره “هؤلاء انتقصوا من سيادة هذا الوطن ومن رموز هذا الوطن، وتعاملوا بصفاقة مع رموز السيادة في سوريا، لقد تجرؤوا على العلم السوري، على الراية السورية التي نفتخر بها”.

وأضاف “تجرؤوا على مقام السيد رئيس الجمهورية، رمز الوحدة الوطنية، الرئيس المنتخب من الشعب السوري، وتجرؤوا على النشيد العربي السوري.. نشيد عزتنا وكرامتنا الذي نفتخر به، كما تجرؤوا على الجيش العربي السوري”.

لكنه أشار في حديثه اليوم إلى أن الفصل كان بسبب الاشتراكات السنوية والالتزامات المالية، وأضاف “وجهنا لهم إنذارات عن طريق الصحف الرسمية والمواقع الالكترونية لتسديد التزاماتهم ولم يلتزموا، فقط يتشدقون عبر وسائل الإعلام أنهم ملتزمون”.

يشار إلى أن قائمة المفصولين السابقة احتوت على عددٍ من أبرز النجوم والفنانين السوريين، وأبرزهم المخرج حاتم علي، باسل خياط، جمال سليمان، تيم حسن، مكسيم خليل، قيس الشيخ نجيب، سامر المصري، جمانة مراد وآخرين.

تابعنا على تويتر


Top