وثائقي لـ BBC: رجل أعمال سوري يعمل وسيطًا للإفراج عن المخطوفين لدى داعش

Untitled-1-Recovered3.jpg

كشف وثائقي “تنظيم الدولة الإسلامية: صناعة الخطف” عن رجل أعمال سوري يتنقل بين فرنسا وتركيا، مهمته تولي المفاوضات لإعادة المخطوفين لدى التنظيم.

وفي الوثائقي الذي أعده الصحفي السوري عمر المقداد، يقول شقلب إنه كان صلة الوصل بين الخاطفين وأسر المخطوفين، معتمدًا على شبكة من معارفه في أنحاء سوريا ساعدته في معرفة أماكن وجود بعض الأشخاص.

وأوضح الوسيط معتز شقلب “نتصل بالخاطفين ونسألهم إن كان فلان محتجزًا لديهم، ونطلب دليلًا صعبًا كالسؤال عن اسم شقيقه الكبير الميت، وعن مكان وتاريخ وفاته، وإن حصلنا على إجابة تؤكد أن الشخص المطلوب لا يزال على قيد الحياة، لنبدأ التفاوض معهم”.

ويعتبر معتز أن مفاوضاته ساهمت في إطلاق سراح الكاتب البلجيكي بيير براتا، والصحفي الإيطالي دومينيكو كويريكو، مضيفًا “دفع ممثلون عن أسرهم 4 ملايين دولار أمريكي، وكنت شاهدًا على ذلك”.

وتابع الوسيط أن تلك الأموال وضعت في شاحنة وأخذت إلى بناء، حيث بدأ الخاطفون في عدّ النقود ثم وضعوها في حقائب وأخذوها.

لكن محاولات شلقب التفاوض لإطلاق سراح محتجزين لدى تنظيم داعش لم تلق النجاح ذاته الذي تلقاه المفاوضات مع الجيش الحر لإعادة المخطوفين. ففي بعض الحالات يكون هدف تنظيم داعش من الخطف ليس المال، بل الدعاية واستعراض العضلات.

تابعنا على تويتر


Top