رسالة من محاصري داريا إلى أهلها النازحين: ثابتون على مبادئنا

Untitled-1193.jpg

وجه المجلس المحلي لمدينة داريا رسالة إلى أهالي المدينة المهجرين عنها بمناسبة عيد الأضحى، الخميس 24 أيلول.

وقال المهندس أحمد خولاني، رئيس المجلس، “أيها الأخوة وأنتم في أرض النزوح والشتات وتعانون ما نعاني نتجرع وإياكم المرارة والمرارة، ولكننا عهدًا نقتطعه أمام الله عز وجل والتاريخ بأننا ثابتون وصامدون على إحقاق الحق وإبطال الباطل ودحر أولئك المتسلطين الظالمين الذين عاثوا في الأرض فسادًا”.

وأضاف “نسأل الله أن يوفقنا إلى تحرير هذه البلدة من براثن المجرمين بالوسائل العسكرية والسياسية”، مردفًا “لا ننسى دماء شهدائنا الأبرار الذين ضحوا في سبيل هذه البلدة، وأولئك المعتقلين الذين ظلمهم المتسلقون على رقاب الشعب”.

بدوره، أكّد النقيب أبو جمال، قائد لواء شهداء الإسلام العامل في المدينة “الثبات على مبادئ الثورة السورية”، موضحًا “رغم القصف والدمار والبراميل وطائرات النظام ورغم دعم إيران وحزب الله وحديثًا روسيا، إننا على العهد باقون وإننا مستمرون على جهادنا ومبادئنا حتى تحرير أرضنا وعودتكم سالمين معززين ومكرمين”.

ولم تقم صلاة العيد في داريا اليوم بسبب القصف الكثيف والبراميل المتفجرة وصواريخ الميغ، التي ارتفعت وتيرتها في الأيام الأخيرة، بحسب المجلس المحلي.

وبلغ حجم القصف منذ انطلاق عمليات “لهيب داريا” في 2 آب 2015 إلى ليلة الأضحى 685 برميلًا متفجرًا و127 صاروخ أرض-أرض (فيل) إضافة إلى مئات الأسطوانات المتفجرة والقذائف المدفعية، ما أسفر عن 45 شهيدًا، وفق إحصائية المجلس.

ونزح قرابة 250 ألف مدني عن داريا قبل نحو 3 سنوات إثر حملة عسكرية لقوات الأسد، بينما بقي فيها قرابة 10 آلاف يعانون من غياب الخدمات الأساسية ويحاولون ابتكار طرق جديدة للتغلب على واقعهم.

 

كلمة مصورة للمهندس أحمد خولاني رئيس المجلس المحلي لمدينة داريا والنقيب أبو جمال قائد لواء شهداء الإسلام إلى أهالي #داريا الكرام بمناسبة عيد الأضحى المبارك يوتيوب: https://youtu.be/CJQfdmw_AqE

Posted by ‎المجلس المحلي لمدينة داريا – Local Council of Daraya City‎ on Thursday, 24 September 2015

تابعنا على تويتر


Top