يديره ضباط من روسيا وسوريا والعراق وإيران

“مركز معلوماتي” في بغداد لمحاربة “الدولة الإسلامية”

Untitled-1206.jpg

أرشيفية لزيارة المالكي إلى روسيا

نقلت قناة RT الرسمية الروسية عن مصدر عسكري دبلوماسي في موسكو، السبت 26 أيلول، أن روسيا وسوريا والعراق وإيران قررت إنشاء “مركز معلوماتي” في بغداد يضم ممثلي هيئات أركان جيوش هذه الدول.

وتتلخص الوظائف الأساسية للمركز في “جمع ومعالجة وتحليل معلومات عن الوضع في منطقة الشرق الأوسط في سياق محاربة تنظيم الدولة الإسلامية”، ليتبعها “توزيع المعلومات إلى الجهات ذات الشأن وتسليمها إلى هيئات أركان القوات المسلحة للدول المشاركة في المركز”.

وأشار المصدر إلى أن إدارة المركز ستكون بالتناوب بين ضباط من روسيا وسوريا والعراق وإيران “على أن لا تتجاوز فترة إدارة كل طرف ثلاثة أشهر”، مضيفًا “خلال الأشهر الثلاثة الأولى، سيقوم الجانب العراقي بهذه المهمة وفقًا لما تم الاتفاق عليه بين الدول الأربع”.

ولفت المصدر، بحسب القناة، إلى أن المركز المعلوماتي سيصبح “خطوة هامة” في سياق محاربة “الإرهاب الدولي” وتنظيم “الدولة”، وأضاف “نجاح عمل المركز سيخلق في الأفق القريب ظروفًا مواتية لتشكيل لجنة تنسيق على أساسه لضمان التخطيط العملياتي وإدارة قوات روسية وسورية وعراقية وإيرانية في محاربتها لداعش”.

وحملت الأيام الماضية تطورات عسكرية جديدة  بإرسال موسكو طائرات وأسلحة جديدة إلى منطقة الساحل السوري، رافقها تصريحات متتالية عن إمكانية تدخل عسكري مباشر في سوريا، بعد قيامها مع إيران خلال السنوات الأربع الماضية بدعم نظام الأسد اقتصاديًا وعسكريًا وسياسيًا.

تابعنا على تويتر


Top