دول التحالف الدولي تطالب موسكو بوقف غاراتها في سوريا

Untitled-110.jpg

انتقدت عددٌ من قوى التحالف الدولي العمليات العسكرية الروسية في سوريا، الجمعة 2 تشرين الأول، ووصفتها بأنها “تصعيد إضافي للصراع ولن تؤدي سوى إلى تغذية التطرف”.

ودعت كل من تركيا والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وحلفاؤها في دول الخليج ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في بيان مشترك، روسيا إلى وقف ضرباتها الجوية ضد المعارضة السورية، مطالبةً بالتركيز على استهداف التنظيم.

وعبرت الدول عبرت في بيانها عن “القلق العميق فيما يخص التعزيزات العسكرية الروسية في سوريا وخصوصًا الضربات الجوية الروسية في حماة وحمص وإدلب منذ البارحة، والتي أدت إلى سقوط ضحايا مدنيين ولم تستهدف داعش”.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمر بوتين، صرّح أمس الخميس ردًا على الاتهامات التي تفيد بسقوط ضحايا مدنيين إثر الضربات الروسية في سوريا “إن هذا يمثل هجومًا إعلاميًا”.

في سياق متصل قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 7 مدنيين قتلوا، بينهم طفل وامرأة في الغارات التي نفذتها الطائرات الروسية على منطقة جبل الزاوية ليل أمس الخميس.

وبدأت روسيا حملة عسكرية في سوريا استهدفت بغارات جوية عددًا من المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة السورية، معتبرةً أنها تستهدف مقرات لتنظيم “الدولة الإسلامية”، قابلتها تصريحات خجولة من واشنطن حول التنسيق بين الجانبين ودور موسكو في المنطقة.

تابعنا على تويتر


Top