السلطات السعودية تضبط معمل متفجرات يديره سوري في الرياض

M3N4NET-104199-1.jpg

صورة أرشيفية من حي الفيحاء في مدينة الرياض

قالت وكالة واس السعودية الرسمية إن السلطات تمكنت من ضبط معمل متكامل داخل منزل سكني بالرياض يتم فيه تحضير المواد المتفجرة وصناعة الأحزمة الناسفة وتجهيزها.

12087346_1058850027479853_1673740209_nوأصدرت وزارة الداخلية السعودية بيانًا، السبت 2 تشرين الأول، أفادت فيه أن معمل المتفجرات يتواجد في حي الفيحاء ويختص بتصنيع الأحزمة الناسفة، ويديره شخص سوري يدعى ياسر محمد شفيق البرازي وتساعده فلبينية في خياطة وتجهيز الأحزمة.

وتابعت الداخلية إن “الإرهابي السوري أوهم الفلبينية أن الأمن السعودي إذا قبض عليها سيعاملها بكل وحشية ويدخل السيخ من أسفلها ليتم شويها”، وأضافت الفلبينية التي كانت تعتنق المسيحية قبل إسلامها “كانت ترتدي حزامًا ناسفًا في حال غياب السوري عن المنزل الذي كان يعتبرها سبية عنده”.

12092387_1058850030813186_628042966_nوأوضحت الداخلية أن البرازي اتخد من موقع ثانٍ بحي الجزيرة مأوىً للمطلوبين أمنيًا ولتجهيز انتحاريين، وشددت على أن “الأمن نفذ عملية دقيقة كان هدفها الأول والأخير عدم تأثر قاطني حي الفيحاء بالرياض إثر وجود مواد شديدة الانفجار، واستدرجوا الإرهابي السوري إلى خارج نطاق الحي ليقبض عليه يوم الأربعاء”.

ضبط في الموقع، بحسب وزارة الداخلية، حزامان ناسفان، 10 براميل تحوي خلائط كيميائية، رشاش و3 مخازن و88 طلقة، صاعقا تفجير وكمية من مسامير الشظايا.

وشهدت المملكة عددًا من التفجيرات في القطيف والدمام خلال الأشهر الماضية، بينما تلقت تهديدات مباشرة من تنظيم “الدولة الإسلامية” بإسقاط الحكومة وتهجير الشيعة من جزيرة العرب.

تابعنا على تويتر


Top