تركيا تعترض طائرة روسية بعد دخول مجالها الجوي

Untitled-127.jpg

طائرة إف 16 تركية - من الإنترنت

قالت الخارجية التركية إن طائرة حربية روسية انتهكت أجواءها وغادرتها باتجاه سوريا بعد اعتراضها من قبل القوات الجوية التركية، حسبما نشرت وكالة الأناضول، الاثنين 5 تشرين الأول.

الطائرة الروسية حلقت فوق ولاية هاتاي في الثالث من تشرين الأول الجاري، بحسب بيان أصدرته وزارة الخارجية اليوم، وأكدت فيه تصدي اثنتين من مقاتلات إف 16 للطائرة الروسية وإعادتها إلى المجال الجوي السوري.

واستدعت الوزارة السفير الروسي في أنقرة للاحتجاج على الحادثة، وطالبت “بتفادي تكرار مثل هذا الأمر، وإلا ستحملها مسؤولية أي حادث غير مرغوب فيه قد يقع”.

وزير الخارجية التركي، فريد الدين سينير أوغلو، تحدث مع نظيره الروسي، سيرغي لافروف، عقب الحادثة بحسب بيان الوزارة، الذي أشار إلى تواصله مع حلفاء تركيا الرئيسيين في حلف شمال الأطلسي لبحث الأمر.

وتشن موسكو حملة جوية على مناطق عدة في سوريا، حيث استهدفت مدنًا وبلدات في ريف حمص وحماة وإدلب واللاذقية ومناطق أخرى في البلاد خلال حملتها التي وصفتها بأنها ضد تنظيم “الدولة الإسلامية”، إلا أن قوات التحالف الدولي دعت روسيا إلى وقف غاراتها، باعتبارها “تصعيدًا إضافيًا للصراع ولن تؤدي سوى إلى تغذية التطرف”.

تابعنا على تويتر


Top