السوري جهاد الفرا عالج مصابي غزة والباكستان وتوفي في الدنمارك

230324_0.jpg

الدكتور جهاد الفرا

توفي الطبيب السوري جهاد الفرا في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن، الثلاثاء 6 تشرين الأول عن عمر ناهز 55 عامًا.

واشتهر الفرا بأعماله التطوعية الإنسانية ولا سيما في قطاع غزة، وقد أعلنت أسرته نبأ وفاته في مستشفى “هيرلو” في العاصمة الدنماركية، فجر الثلاثاء، بعد شهر من مكوثه في العناية المشددة إثر نزيف حاد في الدماغ أدخله في حالة غيبوبة.

الدكتور جهاد عبد العليم الفرا، دنماركي من أصل سوري، وُلد في مدينة حمص عام 1960 ودرس في مدارسها، وأكمل الطب وتخصص في جامعات أوروبية.

عمل استشاريًا لجراحة العظام في المستشفى الملكي الجامعي في كوبنهاغن، وشارك في أعمال الإغاثة الطبية الإنسانية في قطاع غزة إبان الهجوم الإسرائيلي عام 2009، وألّف كتابًا يروي تجربته بعنوان “رحلتي إلى أرض العزة”.

كذلك شارك في أعمال الإغاثة الطبية والإنسانية في باكستان أثناء زلزال عام 2005، وشارك خلال أعوام الثورة السورية في جهود تطوعية لخدمة اللاجئين الفارين من الحرب.

وللدكتور الفرا مساهمات اجتماعية في تقريب الأديان ونبذ التطرف في الدول الاسكندنافية، ضمن محاضرات ودروس ألقاها للتعريف بالإسلام وتعاليمه.

تابعنا على تويتر


Top