مؤتمر وسائل الإعلام السورية المطبوعة يختتم أعماله في غازي عنتاب

IMG_4004-copy.jpg

اختتم “مؤتمر وسائل الإعلام السورية المطبوعة” أعماله في مدينة غازي عنتاب التركية، اليوم الأربعاء 14 تشرين الأول، بحضور قرابة 20 صحيفة ومجلة سورية تأسست بعد انطلاق الثورة عام 2011، ومجموعة من الخبراء العرب والغربيين.

وناقش المؤتمر من خلال جلسات حوارية تفاعلية عدة مواضيع، تناولت دور الإعلام المطبوع في حالة النزاع السورية، ونوع الأخبار والتغطيات التي ينبغي تسليط الضوء عليها، بالإضافة إلى ظروف عمل الصحف والفرق التحريرية والصعوبات التي يواجهها الإعلام السوري المطبوع بشكل عام.

وخرج المشاركون في المؤتمر بمجموعة من التوصيات، توجهوا بها إلى الوسائل الإعلامية السورية المطبوعة، حثوا فيها على التنسيق والتشبيك فيما بينها وتبادل الخبرات الإدارية والمهنية، والسعي إلى مأسسة وتنظيم عملها، والالتزام بالمعايير الأخلاقية لمهنة الصحافة، بالإضافة إلى إجراء دراسات على الجمهور وتلبية احتياجاته الإعلامية وتطوير المنصات الإعلامية الإلكترونية لضمان الوصول إلى أكبر شريحة من السوريين أينما وجدوا.

كما حث المجتمعون المؤسسات الدولية الداعمة على التنسيق فيما بينها في برامج الدعم والتدريب، وإشراك المؤسسات المستفيدة في تصميمها، بالإضافة إلى محاولة الوصول إلى الصحف السورية التي لا تملك ممثلين خارج سوريا، من أجل دراسة احتياجاتها ومحاولة دعمها وتطويرها.

ويعتبر المؤتمر، الذي استمر ليومين ورعته منظمة CFI الفرنسية المدعومة من الاتحاد الأوروبي، واحدًا من المبادرات الهامة التي برزت الحاجة إليها لتنظيم عمل الإعلام السوري والتنسيق بين مؤسساته.

تابعنا على تويتر


Top