الطيران الروسي ينفذ مجزرة بحق مدنيي ريف حمص

12167435_1497025153957520_496728490_n.jpg

قصف الطيران الروسي على بلدة تير معلة، الجمعة 16 أيلول 2015، تصوير: عامر الناصر

قضى 27 مدنيًا على الأقل وجرح عشرات آخرون في قصف من الطيران الحربي الروسي، استهدف بلدة تير معلة في ريف حمص الشمالي الغربي، الجمعة 16 تشرين الأول.

12166593_1497025083957527_469798229_n

وقال الناشط عامر الناصر، إن الغارات تركزت على سوق شعبي في بلدة تير معلة، ما أدى إلى سقوط هذا العدد الكبير من الشهداء في صفوف أهالي البلدة.

12170762_1497025130624189_999174532_n

وأوضح الناصر لعنب بلدي أن القصف تزامن مع معارك عنيفة في ريف حمص، تركزت على محاور تير معلة والدار الكبيرة والغنطو والمحطة وسنسيل إلى الشمال الغربي من المدينة، نافيًا الإشاعات التي روجها إعلام النظام بتقدم قواته هناك.

12071547_1497025060624196_405202581_n

وأكد الناصر أن قوات الأسد، وخلال المعارك المستمرة منذ 3 أيام، لم تستطع التقدم سوى إلى منطقة الخالدية الصغيرة نسبيًا والقريبة من بلدة الدار الكبيرة، وسط خسائر بشرية في صفوف القوات المهاجمة تجاوزت اليوم 20 قتيلًا.

وبدأت قوات الأسد حملة عسكرية واسعة في ريف حمص الشمالي بإسناد من ميليشيات أجنبية ومحلية وغطاء جوي روسي، على غرار معارك حماة واللاذقية وحلب، في سعي لتحقيق مكاسب على الأرض بعد إعلان روسيا دخولها الحرب، أواخر أيلول الماضي.

تابعنا على تويتر


Top