السوري عمر الغبرا إلى البرلمان الكندي للمرة الثانية

OmarAlghabra.jpg

نجح المهندس الكندي من أصل سوري عمر الغبرا في الوصول إلى عضوية البرلمان الكندي للمرة الثانية، كمرشح عن الحزب الليبرالي الذي حقق فوزًا كاسحًا في البلاد.

ويسيطر الحزبان الليبرالي والمحافظ على الحياة السياسية في كندا، التي تشهد انتخابات برلمانية كل عامين، ووصل الغبرا (دمشقي الأصل) إلى البرلمان للمرة الأولى في دورة 2006- 2008، لينجح ثانية في دخول البرلمان خلال انتخابات أجريت قبل أيام.

وتميزت الانتخابات البرلمانية في كندا هذا العام أنها أطاحت بحكم المحافظين المستمر منذ نحو 10 أعوام، إضافة إلى دخول 10 نواب مسلمين لأول مرة في تاريخ البلاد، جميعهم عن الحزب الليبرالي.

والنواب المسلمون هم: الصومالي أحمد حسين، والإيرانيَين مجيد جوهري وعلي إحساسي، والأفغانية مريم منصف، والأوغندي عارف فيراني، والتنزانية ياسمين راتانسي، والباكستانيتين إقرا خالد وسلمى زاهد، واللبناني مروان طبارة، إلى جانب مهندس الميكانيك السوري عمر الغبرا.

حاز الحزب الليبرالي على 184 مقعدًا من أصل 338، بينما حصل المحافظون على 99 مقعدًا في انتخابات شهدت أكبر نسبة مشاركة في البلاد بنسبة 68%.

تابعنا على تويتر


Top