محمد الفهد سوري قتل بشكل غامض في ألمانيا

Untitled-1176.jpg

الشاب محمد الفهد

أعلنت شرطة هامبورغ الألمانية، الجمعة 30 تشرين الأول، العثور على جثة متفسخة لشاب سوري في أحد الأنهار داخل المدينة، مشيرةً إلى أنها كلّفت الطبابة الشرعية بتحديد أسباب الوفاة.

أصدقاء الشاب السوري ويدعى محمد الفهد نشروا صورته على صفحات التواصل الاجتماعي، وأكدوا اختفاءه قبل قرابة شهر دون معرفة أي تفاصيل عنه.

أحد الأصدقاء كتب أن الشرطة وجدت أغراض محمد الشخصية، لافتًا إلى أنه بصم في إيطاليا وحصل على الإقامة في ألمانيا منذ شهر على الرغم من وجوده منذ أكثر من سنة فيها.

تعلّم محمد الذي يبلغ من العمر 21 عامًا، اللغة الألمانية بعد خضوعه لأربع دورات تعليمية قبل حصوله على الإقامة، وساعد العديد من أصدقائه في أمور الترجمة.

وتعد ألمانيا الوجهة المفضلة للاجئين السوريين وبلغ عددهم فيها حوالي 90 ألف لاجئ، بحسب الإحصاءات الرسمية، بينهم عدد كبير من الطلاب الذين يجدون صعوبات في التسجيل ضمن الجامعات الألمانية.

وتقول ألمانيا إن عدد اللاجئين الوافدين إلى أراضيها من الممكن أن يصل مع نهاية العام الحالي إلى أكثر من 800 ألف طالب لجوء، وهو رقم قياسي بالنسبة للبلاد ولأوروبا.

تابعنا على تويتر


Top