بلغاريا تضبط سوريين داخل شاحنة على حدود تركيا

Untitled-11.jpg

أعلنت وزارة الداخلية البلغارية العثور على نحو 130 مهاجرًا داخل شاحنة مبردة على الحدود البلغارية التركية، مساء السبت 31 تشرين الأول.

وقالت الوزارة إن المهاجرين، وهم 38 رجلًا و33 امرأة و58 طفلًا، قدموا أنفسهم على أنهم سوريون، وكانوا مختبئين وراء زجاجات مياه داخل شاحنة مبردة أوقفت على المركز الحدودي البلغاري التركي الرئيسي المعروف باسم كابيتان أندرييفو.

الوزارة أكدت اعتقال سائق الشاحنة التركي الذي كان متوجهًا إلى رومانيا، فيما أفادت متحدثة باسم الوزارة أن “وضع المهاجرين لا يدعو للقلق”.

وبحسب الشرطة البلغارية، فقد أوقفت حواجز تدقيق نحو 6 آلاف سيارة واعتقلت 16 مهربًا ونحو 495 مهاجرًا في كل أنحاء البلاد، أمس السبت.

وعثر على ثلاثة مهاجرين سوريين داخل شاحنة برّاد في هيرناني التي تتبع لإقليم الباسك الإسباني، في 29 تشرين الأول الفائت، بعد قرابة شهر من عثور الشرطة النمساوية على جثث أكثر من 70 مهاجرًا داخل شاحنة متوقفة على جانب الطريق السريع في ولاية بروغنلاند الحدودية شرق البلاد تبين لاحقًا أن معظمهم من السوريين.

ويحاول مئات المهاجرين الدخول يوميًا إلى بلغاريا بشكل “غير شرعي” بينما يعتقل العديد منهم، فيما يحاول بعضهم التخفي داخل شاحنات تجنبًا لتوقيفهم ونقلهم إلى مخيمات داخل الأراضي البلغارية للبت في طلبات لجوئهم.

تابعنا على تويتر


Top