الطيران الروسي ينفذ مجزرة في القريتين بريف حمص

Untitled-17.jpg

قتل أكثر من 15 مدنيًا وجرح العشرات إثر قصف الطيران الحربي الروسي مدينة القريتين في ريف حمص الشرقي، الاثنين 2 تشرين الثاني.

وأفاد ناشطون أن الطيران الحربي استهدف مركزًا لتوزيع الخبز داخل المدينة بغارتين، بالإضافة إلى تعرض مناطق مختلفة منها إلى قصف بعشرات الغارات.

المكتب الإعلامي لولاية دمشق كما يسميها تنظيم “الدولة”، قال الأحد إن أحد عناصره فجر بواسطة سيارة مفخخة حاجز الأعلاف على أطراف بلدة مهين، وسيطر عليها وعلى مستودعات الأسلحة القريبة منها.

واعتبر التنظيم بلدة مهين “استراتيجية”، إذ تبعد عن الطريق السريع الواصل بين حمص ودمشق مسافة 10 كيلومترات، كما أنها قريبة من مطار الشعيرات العسكري.

وسيطر تنظيم “الدولة الإسلامية” على مدينة القريتين في الخامس من آب المنصرم، بعد مواجهات ومعارك عنيفة بين عناصر التنظيم من جهة وقوات الأسد والميليشيات المساندة لها من جهة أخرى.

وتقع القريتين جنوب شرق حمص، بالقرب من بلدة مهين، وتبعد عنها 70 كيلومترًا، ويبلغ عدد سكانها نحو 50 ألف نسمة معظمهم من المسلمين السنة إضافة إلى أقلية مسيحية، وتكمن أهميتها كونها صلة الوصل بين ريف حمص والقلمون الشرقي في ريف دمشق.

تابعنا على تويتر


Top