دولار دمشق “يطير” ويسجل سعرًا تاريخيًا

Untitled-1-Recovered1.jpg

أغلق سعر صرف الدولار في السوق السوداء، الاثنين 2 تشرين الثاني، بارتفاع غير مسبوق مسجلًا 368 ليرة للمبيع و363 ليرة للشراء.

وحدد مصرف سوريا المركزي التابع للنظام سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية بـ 339.5 ليرة كسعر وسطي للمصارف و339.6 ليرة لشركات الصرافة.

وبرر المركزي رفع سعر الورقة الخضراء، بهدف تقليص الفارق بين الأسعار الرسمية وبين السوق والحد من تلاعب المضاربين، حسب وصفه، عازيًا سبب ارتفاع المستوى المحلي لارتفاع أسعاره عالميًا إلى أعلى مستوى في 3 أشهر.

لكن الدولار يواصل الانخفاض بسبب ترقب المستثمرين صدور بيانات التصنيع من الولايات المتحدة اليوم، وسط مخاوف بشأن قوة الاقتصاد الأمريكي، إضافةً إلى تعليقات من عضوين بمجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي خفضت توقعات زيادة برنامج شراء السندات الشهر المقبل.

إلى ذلك سجل سعر الذهب عيار 21 قيراطًا اليوم 11100 ليرة، مرتفعًا عن يوم السبت بمقدار 200 ليرة، في حين سجل الغرام عيار 18 قيراطًا 9514 ليرة.

وقالت مصادر من دمشق لعنب بلدي إن الأسواق شهدت خلال الفترة الماضية فقدانًا في بعض السلع الغذائية، حيث يعمد التجار في مثل هذه الحالات لإخفائها ورفع سعرها لاحقًا بهدف الاستفادة من فارق الأسعار، إضافةً لارتفاع معظم المواد في السوق السورية.

تدهور الليرة دفع اللجنة السورية لاستبدال عملة التداول، لإصدار قرار بمنع تداول الليرة السورية في المناطق المحررة اعتبارًا من مطلع كانون الأول المقبل، بحسب بيان صدر الاثنين 2 تشرين الثاني، في حين شكّك خبراء في هذه الصيغة لاستبدال العملة وقللوا من إمكانية تطبيقها في ظل الاعتماد على الدولار.

تابعنا على تويتر


Top