الجيش الحر يُفشِل هجومًا لقوات الأسد على جبهات داريا

12109194_1933156900243702_7979882196676395293_n.jpg

من معارك اليوم في داريا، الثلاثاء 3 تشرين الثاني، المصدر: لواء شهداء الإسلام

تستمر قوات الأسد بمحاولات اقتحام مدينة داريا منذ الصباح الباكر، وسط مقاومة عنيفة لمقاتلي الجيش الحر، حالت دون أي تقدم على محاور الاشتباك.

وقال مراسل “عنب بلدي” إن 7 شهداء من الجيش الحر قتلوا في المدينة جراء الاشتباكات والقصف بمختلف أنواع الأسلحة عليها، مؤكدًا أن مقاتلي الحر سحبوا 8 جثث لعناصر الأسد.

لواء شهداء الإسلام التابع للجيش الحر أوضح، عبر حسابه الرسمي في موقع فيسبوك، أنه في تمام الساعة السادسة صباحًا بدأت قوات الأسد مدعومة بالميليشيات الموالية بمحاولة اقتحام المدينة من الجهة الغربية، وتمكنت هذه القوات من السيطرة على إحدى النقاط تحت غطاء من القصف العنيف من الثكنات والدبابات المنتشرة على محيط المدينة.

وتمكن الجيش الحر من الالتفاف وإيقاع القوة المتقدمة بكمين أدى إلى مقتل معظمهم وإصابة آخرين بجروح، بحسب شهداء الإسلام، مؤكدًا أن القوات المهاجمة استأنفت عملياتها بفتح محاور جديدة للمعركة من المحورين الشمالي والشرقي.

ويقطن في داريا قرابة 10 آلاف مدني وسط حصار شبه كامل من قبل قوات الأسد وحواجزه المنتشرة في محيطها، في حين نزح معظم سكانها إثر المجازر التي نفذتها الأجهزة الأمنية والجيش في المدينة قبل 3 أعوام.

تابعنا على تويتر


Top