مجزرة إثر استهداف سوق في دوما

Untitled-138.jpg

استهداف أحد الأسواق في دوما - السبت 7 تشرين الثاني 2015

نفذ طيران نظام الأسد الحربي مجزرة في مدينة دوما في الغوطة الشرقية لدمشق، السبت 7 تشرين الثاني، ما خلف عددًا من الضحايا المدنيين وعشرات الجرحى.

وأفاد مراسل عنب بلدي في المدينة بمقتل قرابة 10 أشخاص كحصيلة أولية إثر غارتين استهدفتا أحد الأسواق فيها، مشيرًا إلى أنها تتعرض للقصف منذ ساعات الصباح الأولى بمعدل غارتين كل 5 دقائق.

المدينة تعرضت للقصف بقذائف المدفعية والهاون وسقطت في أماكن متعددة منها، إلا أنها لم تسفر إلا عن أضرار مادية في المناطق التي سقطت فيها، كما قصف الطيران الحربي والمروحي عددًا من القرى والبلدات المجاورة لها.

وتتعرض مدينة دوما للقصف بشكل يومي من قبل الطيران الحربي، ما أسفر عن عدد من المجازر بحق بالمدنيين خلال الأيام القليلة الماضية، كان أكبرها في 30 تشرين الأول الماضي، واستهدف فيها الطيران الحربي السوق العام في المدينة و راح ضحيتها أكثر من 50 شهيدًا بحسب الدفاع المدني في ريف دمشق.

ويقطن في الغوطة قرابة 500 ألف مدني يعانون من حصار شبه كامل من قبل قوات الأسد، إضافة إلى استهداف مستمر للأحياء السكنية بمختلف أنواع الأسلحة.

تابعنا على تويتر


Top