ميليشيا النجباء العراقية “تحرر” الحاضر عبر موقعها الإلكتروني

1447319828_11902253_1752830764944197_1995460551109695907_n.jpg

قالت حركة النجباء، إحدى الميليشيات العراقية “الشيعية” المقاتلة إلى جانب قوات الأسد، إنها “حررت” بلدة الحاضر الاستراتيجية في ريف حلب الجنوبي، وذلك في تقرير نشرته عبر موقعها الالكتروني، أمس.

وقالت الميليشيا في تقريرها “أبطال المقاومة الإسلامية حركة النجباء يحررون مدينة الحاضر في ريف حلب الجنوبي من دنس الإرهاب… بواسل النجباء يملؤون شوارع مدينة الحاضر بجثث مسلحي النصرة وداعش، غيارى النجباء يتقدمون في ريف حلب الجنوبي ويتعهدون بتحرير الفوعة وكفريا من التنظيمات الإرهابية والقصاص منهم قريبًا”.

ونفى مراسل عنب بلدي في حلب دخول أي من القوات المهاجمة إلى أطراف بلدة الحاضر، معتبرًا أن البلدة لا زالت بمأمن على الرغم من محاولات فتح ثغرات للسيطرة عليها.

وتستمر فصائل المعارضة في صد هجوم قوات الأسد والميليشيات الموالية في محيط بلدتي الحاضر والعيس الاستراتيجيتين، إذ تهدف الأخيرة إلى السيطرة عليهما والاقتراب من ريف إدلب الشمالي، وبالتالي الوصول إلى قريتي الفوعة وكفريا المواليتين شمال إدلب.

النجباء أكدت أمس مشاركة قائدها العام أكرم الكعبي في معارك ريف حلب، وهو عراقي ينتمي سابقًا إلى التيار الصدري وجيش المهدي، واعتقل في عهد الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين.

تابعنا على تويتر


Top