قنابل فوسفورية تلقيها طائرات روسية على إدلب

12241600_1511859855778682_630139315968392276_n.jpg

قنابل فوسفوري من الطيران الروسي تستهدف قرية بينين في جبل الزاوية، الخميس 12 تشرين الثاني، تصوير: خالد نور

استهدفت مقاتلات روسية منطقة جبل الزاوية في ريف إدلب بقنابل فوسفورية مساء اليوم، الخميس 12 تشرين الأول.

وقال مراسل عنب بلدي في إدلب، إن مقاتلات روسية استهدفت أحراش قرية بينين في جل الزاوية بقنابل فورسفورية، ذات انشطار واضح في السماء قبيل نزولها على الأرض، ولم تحدث أي أضرار بشرية في صفوف المدنيين والأهالي.

وأكدت مراصد المنطقة العسكرية أن الطائرات التي ألقت القنابل تعود لسلاح الجو الروسي، من حيث نوعية الطائرات (سوخوي) ورصد الاتصالات بينها وبين القاعدة الجوية في حميميم.

الناشط والمصور الفوتوغرافي، خالد نور، استطاع التقاط صور للقصف الذي طال أحراش بينين قبل قليل.

وكانت مقاتلات روسية استخدمت قنابل النابالم في استهدافها أرياف إدلب وحلب وحماة، ومن قبلها قوات الأسد، في انتهاكات واضحة لقرارات دولية تجرم استخدام هذه الأنواع من الأسلحة.

تابعنا على تويتر


Top