تنظيم “الدولة”: هجمات باريس أول الغيث وإنذار لمن أراد أن يعتبر

Untitled-174.jpg

باريس بعد التفجيرات 13 تشرين الثاني 2015

تبنى تنظيم “الدولة الإسلامية” في تسجيل صوتي نشره اليوم السبت 14 تشرين الثاني، التفجيرات التي تعرضت لها مدينة باريس الفرنسية مساء أمس.

وأفاد البيان أن “ثلة مؤمنة من جند الخلافة انطلقت مستهدفة عاصمة العهر والرذيلة حاملة الصليب في أوروبا باريس، إذ استهدف 8 عناصر بالبنادق الرشاشة والأحزمة الناسفة مواقع منتخبة بدقة في العاصمة الفرنسية”، ما أدى إلى مقتل أكثر من 200 شخص، بحسب البيان.

البيان قال إن الأهداف كانت لتجمعات من وصفهم بـ “المشركين”، أحدها مبنى باتا كلون للمؤتمرات، وستاد “دي فرانس” أثناء وجود الرئيس الفرنسي داخله، بالإضافة إلى مواقع في المناطق 10 و11 و18.

وأردف البيان أن فرنسا وغيرها ستبقى ضمن أهداف “الدولة الإسلامية”، لأنهم يستهدفون “المسلمين في أرض الخلافة” بطائراتها، لافتًا إلى أن الهجمات “أول الغيث وإنذار لم أراد أن يعتبر”.

ولقي 128 فرنسيًا حتفهم وأصيب عشرات آخرون في تفجيرات وإطلاق رصاص استهدف عدة مناطق في العاصمة الفرنسية باريس، في هجوم هو الأكبر من نوعه منذ الحرب العالمية الثانية.

france12

تابعنا على تويتر


Top