حزب العدالة والتنمية: قرارات “مصيرية” بانتظار السوريين في تركيا

Untitled3-Recovered6.jpg

قال ناطق رسمي باسم حزب العدالة والتنمية الحاكم إن قرارات “مصيرية” ستتخذ بشأن السوريين بعد تشكيل الحكومة الجديدة وتسلمها مقاليد الأمور، حسبما نشر موقع تركيا الآن في وقت مبكر من صباح اليوم الأحد 15 تشرين الثاني.

وقال الناطق عبر قناة TRT HABER من أنطاليا، إن الحكومة ستصدر بعد تسلمها السلطة في 28 تشرين الثاني الجاري، خلال 100 يوم “قرارات تاريخية ومصيرية و إصلاحية بشأن اللاجئين السوريين في تركيا تمكنهم من العيش بكرامة والاندماج مع المجتمع التركي”.

وأكد خلال حديثه أن الوعود التي تطلق منذ فترة هي “وعود جدية و ليست حبرًا على ورق”، مردفًا “هي عهد علينا و سننفذ ما نتعهد به”.

وتابع اللاجئون السوريون في تركيا الانتخابات البرلمانية الأخيرة بحذر متخوفين من تغيّر يؤثر على أوضاعهم في البلاد، لكنحزب العدالة والتنمية، الذي يعتقد السوريون أن حكومته عاملتهم كضيوف مقارنة بباقي الدول، فاز بنسبة تمكنه من تشكيل الحكومة منفردًا.

ورأى معظمهم أن فوز العدالة والتنمية سيقدم لهم تسهيلات كثيرة، وخاصة بعد التسريبات التي تناقلوها عن نية الحكومة التركية تشكيل وزارة تُعنى بشأن السوريين وتسيّر أمورهم في تركيا.

ويعيش في تركيا قرابة مليوني لاجئ يتوزعون على المخيمات الحدودية والمدن التركية خاصة في ولاية عنتاب الحدودية، واسطنبول، ويعانون من صعوبة التفاهم والاندماج في المجتمع نظرًا لاختلاف اللغة.

تابعنا على تويتر


Top