“انتحاري” فجر نفسه في عنتاب ومواجهات ضد “داعش” في تركيا

56484679c46188ea458b45b7.jpg

شرطة مكافحة الإرهاب التركية فيأحد شوارع غازي عنتاب، الأحد 15 تشرين الثاني، المصدر: رويترز

فجر انتحاري نفسه في مركز مدينة غازي عنتاب التركية، أثناء مداهمة فرق الشرطة منزلًا يأوي عناصر تابعين لتنظيم “الدولة الإسلامية” مساء أمس، السبت 14 تشرين الثاني، تزامنًا مع حملات اعتقالات ضد مشتبهين بانتمائهم للتنظيم في العاصمة أنقرة، وموجهات مسلحة قرب الحدود مع سوريا.

وقالت وكالة الأنباء التركية “دوغان” إن أربعة عناصر من الشرطة أصيبوا بجروح، أحدهم بحالة حرجة، إثر تفجير شخص ينتمي لتنظيم “الدولة الإسلامية” نفسه لدى اقتحام الشرطة الشقة التي تأويه في مدينة غازي عنتاب، في ساعة متأخرة من مساء أمس.

تأتي هذه الحادثة بعد ساعات على مقتل 4 عناصر من التنظيم في منطقة Oğuzeli جنوب غازي عنتاب، عقب فتح حرس الحدود التركي النار على عربتين عائدتين للتنظيم في المنطقة، حيث بدأ عناصر التنظيم إطلاق النار تجاه القوات التركية، ما دفع الأخيرة للرد عليها.

وأكدت وكالة الأناضول مقتل جميع من في العربة الأولى وعددهم 4، فيما فرّ عناصر العربة الثانية من مكان الحادث الذي وقع عند الشريط الحدودي مع سوريا.

وفي السياق، ألقت السلطات التركية القبض على 13 مشتبهًا بالانتماء لتنظيم “الدولة الإسلامية”، 6 منهم خلال عمليات دهم شهدتها مدينة كلس على الحدود مع سوريا جنوب البلاد، و7 آخرين اعتقلوا صباح اليوم في العاصمة أنقرة.

وبدأت تركيا منذ شهرين حملات أمنية واسعة في مختلف الولايات للبحث عن مطلوبين ومشتبهين بالانتماء للتنظيم أو حزب العمال الكردستاني ومنظمات يسارية أخرى، إثر تفجيرين أوديا بحياة نحو 150 مدنيًا في أنقرة وسوروج خلال الأشهر الأربعة الماضية، وجهت أصابع الاتهام لتنظيم “الدولة الإسلامية” آنذاك.

تابعنا على تويتر


Top