مدنيو خان شيخون هدفٌ جديد لمقاتلات موسكو

12270480_1077770958921093_1926907705_n.jpg

قتل أربعة مدنيين بينهم طفل جراء قصف من الطيران الحربي استهدف أحياء مدينة خان شيخون جنوب إدلب، الأحد 15 تشرين الأول.

وأكد حميد القطيني، الناشط والمتطوع في الدفاع المدني في المدينة، إن أربعة مدنيين قتلوا وأصيب خمسة آخرون جراء استهداف المدينة من الطيران الروسي.

عثمان الخاني، مدير المكتب الإعلامي في خان شيخون أوضح أن طفلًا نازحًا من مدينة اللطامنة قتل جراء استهداف المدينة بالغارات الجوية، لافتًا إلى دمار كبير بالأحياء السكنية والمدارس والبنية التحتية في الخان.

وكان الطيران الروسي استهدف صباحًا مدرسة إعدادية في معرة النعمان المجاورة، تسبب بمقتل أربعة من طلابها وإصابة آخرين في استمرار لاستهداف المدنيين من قبل مقاتلات موسكو والتي تدخلت للمرة الأولى في سوريا أواخر أيلول الماضي.

تابعنا على تويتر


Top