زينة ارحيّم تفوز بجائزة “مراسلون بلا حدود”

Untitled-190.jpg

الصحفية السورية زينة ارحيم

حصلت الصحفية السورية زينة ارحيّم، مساء الثلاثاء 17 تشرين الثاني الجاري، على جائزة منظمة “مراسلون بلاحدود” للعام 2015.

وأوضح منظمو الجائزة أن اختيار الصحفية السورية جاء على أساس “سلوكها وعزمها وشجاعتها وقدرتها على التركيز على البعد الإنساني في الحرب، خاصة أن بلادها من أكثر البلدان صعوبة للعمل بالنسبة للصحفيين”.

وتسلم عم زينة الجائزة في مدينة ستراسبورغ الفرنسية، خلال احتفال أقيم على هامش “المنتدى العالمي للديمقراطية” بحضور الأمين العام للمجلس الأوروبي ثوربيورن ياغلاند.

وكانت ارحيّم حصلت آب الماضي، على جائزة بيتر ماكلر للصحافة الشجاعة والأخلاقية لعام 2015، واعتبرتها كامي ماكلر، مديرة مشروع الجائزة، “قيمة مضافة من القيم الصحفية في بلد مزقه العنف”.

زينة 30 عامًا من مدينة حلب، دربت قرابة 100 مواطن صحفي داخل سوريا، ثلثهم من النساء، على أساسيات الصحافة المكتوبة والمرئية، وساعدت في تأسيس صحف ومجلات مستقلة في البلاد. وهي مستشارة ومدربة في معهد صحافة السلم والحرب، لتطوير مهارات الناشطين الإعلاميين في البلدان التي تعاني من النزاعات والأزمات أو تعيش مراحل انتقالية.

تابعنا على تويتر


Top