قوات الأسد تتقدم في اللاذقية بإسناد روسي

12065738_705909852774586_4410397769638445322_n.jpg

أحرزت قوات الأسد تقدمًا عسكريًا على حساب فصائل المعارضة في ريف اللاذقية الشمالي، مستعينة بميليشيات أجنبية وغطاء جوي روسي، الخميس 19 تشرين الثاني.

وقال مراسل عنب بلدي في اللاذقية إن قوات الأسد استطاعت السيطرة على عدة تلال استراتيجية شرق مدينة كسب في جبل التركمان في ريف اللاذقية الشمالي، كما فرضت سيطرتها على تلال أخرى محيطة بمنطقة جب الأحمر في جبل الأكراد.

وأوضح المراسل أن فصائل الجيش الحر والكتائب الإسلامية تحاول إيقاف تقدم القوة المهاجمة الذي بدأ منذ الفجر، وسط حالة من الاستنفار تبديها معظم فصائل المنطقة.

وكالة الأنبار الرسمية (سانا) قالت إن قوات الأسد على النقطة 803 جنوب شرق كسب، وقرية الشميسة والنقطة 482 والمرتفعات المهمة في منطقة جبل الزويك، في المنطقة.

ويحاول النظام فرض سيطرته على منطقة جبل النبي يونس وبلدة جب الأحمر في المحور الشرقي لجبل الأكراد والمحاذية لريف إدلب الغربي، في مسعى لاستعادة مناطق خسرها قبل أشهر.

تابعنا على تويتر


Top