“زينة” رضيعة قتلها الأسد مع عائلتها في داريا

12278136_10153336567537875_797263122_n.jpg

الرضيعة زينة، قتلت ببراميل قوات الأسد في داريا، السبت 21 تشرين الثاني

نفذ الطيران الحربي التابع لنظام الأسد غارات وقصفًا بالبراميل المتفجرة على مدينة داريا، خلف ضحايا بين المدنيين، منهم الطفلة زينة ذات الشهور السبعة مع والدتها وخالتها.

وأوضح مراسل عنب بلدي في المدينة أن الرضيعة زينة توفيت متأثرة بشظايا دخلت رأسها، كما توفت والدتها وشقيقة الوالدة، في حين أصيب عمها وجدها بجروح حرجة، ظهر السبت 21 تشرين الثاني.

وأظهر تسجيل مصور بثته عنب بلدي في صفحتها عبر موقع فيسبوك، إصابة رضيع آخر بجروح في رأسه، جراء القصف على داريا، وأكد مراسلنا أن عدد الجرحى تجاوز 8 مدنيين بينهم أطفال ونساء.

المجلس المحلي في المدينة أحصى 14 برميلًا متفجرًا استهدف أحياء المدينة، ولاسيما الغربية منها، في مسلسل قصف يومي تنتهجه قوات الأسد في المدينة الخاضعة لسيطرة الجيش الحر.

جثة زينة بجانب رضيعٍ مصاب آخر في المشفى الميداني لداريا:

“زينة” رضيعة أصابتها قذائف الأسد وقتلت أمها وشقيقتها“زينة” رضيعة أصابتها قذائف الأسد وقتلت أمها وشقيقتهاالمشفى الميداني في مدينة #داريا، السبت 21 تشرين الثاني 2015.#عنب_بلدي #سوريا

Posted by ‎جريدة عنب بلدي enab baladi‎ on Saturday, November 21, 2015

 

 

 

تابعنا على تويتر


Top