جمعية الصاغة تمنع تجارة الذهب المستعمل في مناطق النظام

-copy.jpg

منعت الجمعية الحرفية لصياغة المجوهرات في دمشق، تجارة الذهب الكسر (المستعمل) إلا بعد الحصول على ترخيص خاص بمزاولة هذا النشاط.

وقالت الجمعية، في بيان عبر صفحتها الرسمية في فيسبوك السبت 21 تشرين الأول، “يمنع منعًا باتًا أي حرفي القيام بعملية بيع وشراء الذهب الكسر المستعمل إلا بعد أخذ ترخيص خاص”، وهددت الجمعية المخالفين بالعقوبات والتعرض للمساءلة القانوينة.

وكان العمل والإتجار بالذهب الكسر والمستعمل مسموحًا ويشكل نسبة كبيرة من نشاطات الصاغة، لكن قرار الجمعية يأتي للحد من هذه النشاطات وللتحكم بسوق الذهب بشكل أكبر.

إلى ذلك، بقي سعر الذهب في دمشق مستقرًا على أعلى سعر له في تاريخ سوريا والبالغ 11400 ليرة للغرام عيار 21 قيراطًا، مدفوعًا بثبات سعر الدولار والبالغ 381 ليرة، في حين سجل الغرام عيار 18 قيراطًا و9771 ليرة.

تابعنا على تويتر


Top