الأهلي الإماراتي يخسر لقب أبطال آسيا لمصلحة التنّين

-الأماراتي.jpg

أخفق نادي الأهلي الإماراتي بإعادة لقب أبطال آسيا إلى خزينة الفرق العربية، بعدما خسر اللقب في العاصمة الصينية، إثر الهزيمة التي تعرض لها أمام غوانزهو الصيني في إياب نهائي دوري أبطال آسيا، في المباراة التي جرت مساء السبت 21 تشرين الثاني.

وشهدت مباراة الإياب إثارة كبيرة من الجانبين الصيني والإماراتي وسط تواجد جماهيري كبير، وتمكن الفرسان الحمر في الشوط الأول من ضبط إيقاع المباراة وامتصاص رغبة التنين الصيني بالتهديف وحسم اللقاء.

في الشوط الثاني أحس الفريق الصيني بصعوبة المهمة فكثف محاولاته الهجومية، واستفاد من سرعة ومهارة مهاجمه البرازيلي إليكسون في تسجيل هدف التقدم الأول في الدقيقة 54.

بعد الهدف تبعثرت خطوط الفريق الإماراتي وزاد توتر لاعبيه، إلى أن طرد اللاعب سالمين في الدقيقة 66 لدهسه أحد لاعبي الفريق الصيني، ما زاد من صعوبة المهمة.

سيطرت العشوائية على أداء لاعبي الأهلي وسط اندفاع كبير نحو المناطق الأمامية، الأمر الذي كاد يمنح الهدف الثاني للفريق الصيني الذي كثف تواجده في منتصف ملعب الخصم، وزاد من تنظيم خطوطه بعد الهدف.

وكانت مباراة الذهاب في دبي انتهت بالتعادل السلبي، وكان يحتاج الفريق الإماراتي لهدف وحيد حتى يتعادل ويحرز اللقب.

واجه الأهلي الإماراتي في مباراته النهائية عدة تحديات، أهمها جمهور الصين العظيم وحلم عودة اللقب إلى خزينة الفرق العربية، والتي غاب عنها منذ 2011 بعدما توج السد القطري باللقب.

وكان الأهلي يسعى ليكون الفريق الإماراتي الثاني الذي يحقق لقب آسيا بعد مواطنه العين الإماراتي في 2003.

بينما يتمتع الفريق الصيني بانسجام خطوطه، ويعتبر أفضل أندية القارة ويدربه البرازيلي المخضرم فيليب سكولاري، الذي يملك خبرة كبيرة في النهائيات القارية إذ حاز أيضًا على لقب بطولة آسيا قبل موسمين في 2013.

تابعنا على تويتر


Top