النفط يرتفع عالميًا بعد إسقاط الطائرة الروسية في سوريا

Untitled-4-Recovered2.jpg

تراجعت معظم مؤشرات الأسهم في الأسواق العالمية، وارتفع الطلب على السندات الحكومية والين الياباني والذهب التي تعد ملاذًا آمنًا للمستثمرين، إضافةً إلى ارتفاع أسعار النفط، بعد ساعات على إسقاط الأتراك لطائرة روسية فوق الأراضي السورية الثلاثاء 24 تشرين الثاني.

وبحسب وكالة بلومبرغ الأمريكية، ارتفع سعر العقود الآجلة للخام الأمريكي تسليم كانون الثاني، بنسبة 1.29% ما مقداره 54 سنتًا إلى 42.29 دولار للبرميل، كما ارتفعت العقود الآجلة للمزيج العالمي “برنت” تسليم الشهر نفسه بنسبة 1.27% ما مقداره 57 سنتًا إلى 45.40 دولار للبرميل.

ولقي الذهب بعض الدعم، إذ صعد المعدن الأصفر في العقود الفورية بمقدار 5.38 دولار للأوقية بما نسبته 0.50% ليصل إلى 1074.56 دولار للأوقية، كما ارتفعت أسعار الذهب في العقود الأمريكية تسليم شباط، بنسبة 0.52% بما مقداره 5.5 دولار للأوقية إلى 1072.10 دولار للأوقية.

وعزف المستثمرين عن المخاطرة بالقيام بأي عملية، حيث تراجع مؤشرا بورصة موسكو MICEX وRTS بأكثر من 1.8% و2.1% على التوالي.

وفي سوق العملات ارتفع الدولار مقابل الروبل الروسي بمقدار 23 كوبيك إلى 66.07 روبل (كل واحد روبيل يساوي 100 كوبيك)، كما تراجعت الليرة التركية مقابل الدولار بنسبة 0.75%، ليسجل الدولار 2.8721 ليرة تركية.

تابعنا على تويتر


Top