السعودية تحكم بالسجن 19 عامًا على مقيمٍ سوري

Untitled-1131.jpg

حكمت المحكمة الجزائية المتخصصة السعودية، على مقيم سوري بالسجن 19 عامًا، حسبما نشرت وكالة أنباء الإمارات، اليوم الجمعة 27 تشرين الثاني.

وأدانت المحكمة المقيم السوري، الذي لم تسمه الوكالة، “باعتناق فكر تنظيم القاعدة وانتهاجه المنهج التكفيري تجاه الحكومة السعودية والعاملين في أجهزتها العسكرية والحكومات العربية”.

المحكمة أشارت إلى أن المتهم غادر السعودية إلى الصومال للمشاركة في القتال الدائر هناك، لافتةً إلى أن المدعى عليه “خالف تعهدًا أخذ عليه في وقت سابق وخزّن موادًا إلكترونية محظورة في جهازه الشخصي من شأنها المساس بالنظام العام”.

وأضافت الوكالة أن المواد “تؤيد منهجه التكفيري وتحوي مقاطع لزعماء وأعضاء في تنظيم القاعدة”، مؤكدة ثبوت حيازته مستندات نصية ضمن التوجه ذاته إضافة إلى كيفية صناعة المتفجرات.

الحكم الصادر بحق المتهم السوري يشمل ثلاثة أعوام بموجب المادة الـ 6 من نظام مكافحة التزوير، وثلاثة أعوام أخرى بموجب المادة ذاتها من نظام مكافحة جرائم المعلوماتية، بالإضافة إلى عام ونصف بموجب المادة 15 من اللائحة التنفيذية لنظام أمن الحدود، أما بقية المدة فتعود إلى بقية التهم المُدان بها.

وسيبعد المتهم عن البلاد بعد انتهاء مدة سجنه، واستيفاء ما له وما عليه من حقوق، كما سيمنع من دخول السعودية إلا بما تقضي به تعليمات الحج والعمرة.

وكانت المحكمة الجزائية السعودية المتخصصة في الرياض قضت، بداية تشرين الثاني الجاري، بسجن ثلاثة سعوديين ومقيم سوري في عدد من قضايا الإرهاب لمدد تصل إلى 34 عامًا.

تابعنا على تويتر


Top