أحياء دمشق تستقبل دفعة جديدة من قذائف الهاون

.jpg

أضرار مادية لحقت بكلية العمارة جراء استهدافه بقذائف صاروخية، الأحد 29 تشرين الثاني

أصيب 9 مدنيين على الأقل جراء تساقط قذائف هاون على أحياء متفرقة في العاصمة دمشق منذ صباح اليوم، الأحد 24 تشرين الثاني.

وأفادت صفحة “يوميات قذيفة هاون”، التي تعنى برصد القصف الذي يستهدف أحياء العاصمة، أن 10 قذائف صاروخية سقطت على أحياء دمشق، أصيب 4 أشخاص بجروح إثر سقوط واحدة منها على شارع الملك فيصل وألحقت أضرارًا بسيارتين في الشارع.

امرأة ورجل أصيبا بجروح بليغة أيضًا جراء سقوط قذيفة في منطقة العدوي، في حين أصيب شخص بشظايا قذيفة سقطت في حي باب توما، بحسب الصفحة، وأكدت إصابة طالبتين جراء سقوط قذيفة على مبنى كلية الهندسة المعمارية في منطقة البرامكة، ما تسبب بأضرار مادية في المبنى.

أيضًا تسبب قذيفتان بأضرار مادية في منزل ومحل تجاري في حي ركن الدين، إضافة إلى أضرار مادية في منطقة العباسيين والزبلطاني وساحة الأموين جراء تساقط القذائف عليها.

ويتهم نظام الأسد قوات المعارضة في حي جوبر والغوطة الشرقية باستهداف أحياء مدينة دمشق، في حين تنفي فصائل المعارضة قيامها بالقصف العشوائي، ملقية الاتهام بدورها لقوات الأسد باستهداف المدنيين تحت ذرائع عدة.

تابعنا على تويتر


Top