تنظيم “الدولة” يقتل طفلًا قنصًا جنوب دمشق

Untitled-115.jpg

الطفل محمد نجيب

استهدف قناص تنظيم “الدولة الإسلامية” أحد الأطفال على أطراف بلدة يلدا القريبة من الجبهة جنوب دمشق، ما أدى إلى مقتله، اليوم الأربعاء 2 كانون الأول.

وأفاد أيهم العمر، الناشط من جنوب دمشق، بمقتل الطفل محمد نجيب إثر رصاصة قناص التنظيم المتمركز في الحجر الأسود، لافتًا إلى استهدافه وأمه في طريقهما إلى منزلهما في أطراف بلدة يلدا.

العمر قال إن القناص استمر بإطلاق الرصاص على أم الطفل التي دخلت منزلًا واحتمت بجدرانه، مشيرًا إلى أن الحادثة لا تعتبر الأولى من نوعها في المنطقة، إذ قتل التنظيم أطفالًا آخرين مؤخرًا كمعاذ حامد ومنذر خليل.

ولا يزال التنظيم يحاول السيطرة على حي الزين الذي يخضع لسيطرة جيش الإسلام حاليًا، بينما يحاول مقاتلو المعارضة في معاركهم الحالية على عدة جبهات جنوب دمشق السيطرة على مخيم اليرموك، وحي الحجر الأسود وحي العسالي وجميع المناطق التي سيطر عليها التنظيم في وقت سابق.

تابعنا على تويتر


Top