كندا تنشر قواعد اختيار اللاجئين السوريين على أراضيها

Untitled-129.jpg

نشر موقع صوت كندا الناطق باللغة العربية القواعد التي يجري على أساسها اختيار اللاجئين السوريين في كندا، مساء الجمعة 4 كانون الأول.

وأعلنت الحكومة الكندية أن اللاجئين السوريين الـ 25 ألف سيجري اختيارهم في الوقت الحالي على أساس عمليات تحقق أمنية وتحقيقات أجهزة الاستخبارات بعد إجراء الفحوصات اللازمة.

ولفتت الحكومة إلى أنها ستمنح الأولوية للعائلات والنساء اللواتي يواجهن أوضاعًا صعبة، مشيرةً إلى أنها ستستقبل مثليي الجنس من الرجال والعازبين المرافقين لعائلاتهم.

الحكومة أكدت أنها ستنظم جسرًا جويًا مع رحلات تشارتر وطائرات عسكرية لنقل آلاف اللاجئين السوريين إلى أراضيها خلال الأسابيع المقبلة، مشيرة إلى تسجيل أول دفعة منهم في الأردن عن طريق المنظمة الدولية للهجرة وسيصلون كندا نهاية شباط المقبل.

وبحسب الناطق باسم المنظمة الدولية للهجرة، ليونار دويل، فإن العملية بدأت الأحد 22 تشرين الثاني، لافتًا إلى أن أولى الرحلات ستنظم قريبًا للاجئين يعيشون في مخيمات الأردن ولبنان وتركيا.

وافتتحت كندا مركز تسجيل في العاصمة الأردنية عمان بحضور وزير الدفاع الكندي هارجيت سجان ووزيرة الصحة جاين فيلبوت ووزير الهجرة الكندي جون ماكالوم.

وألزمت منظمة الهجرة أكثر من 100 موظف في المركز بالتعاون مع المجلس الدانماركي للاجئين ومفوضية الأمم المتحدة والحكومة الكندية التي أوفدت 500 موظف قنصلي إلى الدول الثلاث المعنية لإنجاز العملية.

وصرح وزير الهجرة أن كلفة العملية كاملة وتفاصيل أخرى ستعلن قريبًا، فيما أشار وزير الدفاع أن كندا ستوجه رسالة إلى تنظيم “الدولة الإسلامية” عند استقبالها للاجئين، وسط مخاوف من تسلل إرهابيين إلى أراضيها.

وبحسب الحكومة فقد اختير أكثر من 200 شخص خلال الأيام الماضية، وتقول إنها تأمل أن تتمكن قريبًا من تسجيل 500 لاجئ يوميًا، بالتوازي مع نقل 900 لاجئ سوري جوًا بشكل يومي من الأردن إلى مونتريال وتورنتو لنقلهم جميعًا إلى قاعدتين عسكرييتن في أونتاريو وكيبيك حيث سيقطنون بشكل مؤقت، بتكلفة قدرتها بـ 1.2 مليار دولار كندي على مدى 6 سنوات.

تابعنا على تويتر


Top