“قناص الإسلام” أوجع نظام الأسد فقتله أمس

islam.jpg

نعى جيش الإسلام أحد أبرز قناصيه محمود الكلس (أبو خليل الحوت)، والذي قتل خلال المواجهات المندلعة على جبهات الغوطة الشرقية أمس، السبت 5 كانون الأول.

شارك أبو خليل في معظم معارك الغوطة الشرقية، وأبرزها معركة “الله غالب” الأخيرة، وقال عنه جيش الإسلام إنه تمكن من قتل 100 عنصر من قوات الأسد عن طريق القنص، ليحظى بلقب “قناص الإسلام”.

مواقع وصفحات موالية تناقلت خبر مقتل أبو خليل، مبدية وارتياحها للأمر، على اعتبار أن جيش الإسلام يعتبر أبرز “المجموعات المسلحة” على أطراف دمشق.

وتدور معارك عنيفة على عدة جبهات في الغوطة الشرقية، أبرزها جبهة المرج في طرفها الشرقي، إذ تحاول قوات الأسد تحقيق تقدم عسكري على حساب فصائل المعارضة، وتسعى إلى السيطرة على القاعدة الجوية في مرج السلطان والمناطق المحيطة بها.

تابعنا على تويتر


Top