“من أجل سوريا”.. رجلٌ يطعن ثلاثة أشخاص في لندن

london.jpg

طعن رجل ثلاثة أشخاص في محطة مترو ليوستون شرق لندن، في حادثة اعتبرتها التحقيقات الأولية “عملًا إرهابيًا”، مساء السبت 5 كانون الأول.

“من أجل سوريا.. ستسفك دماؤكم” قال الرجل الذي لم تفصح شرطة لندن عن هويته بعد، حين طعن ثلاثة رجال أحدهم شقت حنجرته، بحسب صحيفة إندبندنت البريطانية.

اعتقلت الشرطة اللندنية المشتبه به في الساعة السابعة والربع مساءً بتوقيت لندن، بعيد تنفيذه الحادثة التي تعتبر الأولى من نوعها في المملكة المتحدة، بعد دخول الحرب ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” قبل أيام.

ريتشارد والتون، الضابط في وحدة مكافحة الإرهاب، قال “نتعامل مع هذا كحدث إرهابي وندعو الشعب أن يبقى هادئًا وحذرًا”، بينما أوضح ضابط في الشرطة أن “أحد المصابين يعاني من جروح خطرة واثنين آخرين من جروح طفيفة لاتهدد حياتهم”.

أحد الشهود قال لـ “إندبندنت” إن الرجل المعتقل خاطب الركاب المتوجهين إلى المترو “هذه من أجل سوريا،  وستسفك دمائكم”، في حين أظهر تسجيل مصور حالة من الخوف في محطة المترو.

يأتي الهجوم بعد موافقة البرلمان البريطاني على قرار مشاركة لندن في الحرب ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا والعراق، وتنفيذ غارات فورية على مواقع للتنظيم في سوريا، الخميس 3 كانون الأول الحالي.

تابعنا على تويتر


Top