مجزرة جديدة في زملكا ونزيف الغوطة مستمر

zamalka.jpg

لقي 10 مدنيين على الأقل حتفهم وأصيب نحو 30 آخرين، جراء غارات بالصواريخ الفراغية استهدفت مدينة زملكا في الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق، الأحد 6 كانون الأول.

وأفادت تنسيقية زملكا أن أربعة صواريخ فراغية أطلقتها مقاتلات روسية ظهر اليوم على أحياء المدينة، أدت إلى مجزرة بحق سكانها.

ونشرت التنسيقية في صفحتها عبر موقع فيسبوك صورًا لأشلاء الضحايا، وأخرى لفرق الدفاع المدني تحاول إخلاء المصابين من تحت الأنقاض.

تزامنت مجزرة زملكا مع استهداف مماثل لسوق شعبي في دوما، أسفر عن سقوط ضحايا من المدنيين، دون إحصائية دقيقة حتى اللحظة، إضافة إلى غارات جوية على بلدة عين ترما في الغوطة أيضًا.

ويأتي التصعيد بعد يومين على مجازر مماثلة نفذتها المقاتلات الحربية بحق أهالي دوما وكفربطنا وجسرين، وراح ضحيتها ما لا يقل عن 46 مدنيًا.

تابعنا على تويتر


Top