قوات الأسد تسيطر على قرى جديدة جنوب حلب

halab.jpg

سيطرت قوات الأسد على ثلاثة قرى في ريف حلب الجنوبي بعد اشتباكات ومواجهات عنيفة ضد فصائل المعارضة، وسط غطاء ناري مكثف من الطيران الروسي ودعم من ميليشيات أجنبية ومحلية.

وأفاد مراسل عنب بلدي أن فصائل المعارضة انسحبت من قرى زتيان وخلصة والقلعجية لتسيطر عليها القوات المهاجمة، وسط خسائر بشرية من كلا الطرفين.

وأفاد أحد مقاتلي المعارضة (رفض الكشف عن اسمه) لعنب بلدي أن قوات الأسد أسرت 5 مقاتلين تابعين “لجيش الفتح” بعد دخول البلدات.

وتكمن أهمية بلدة زتيان كونها تبعد 2.5 كيلومترًا عن بلدة الزربة المطلة على الأوتوستراد الدولي، الأمر الذي يعتبره ناشطون خطرًا حقيقيًا يهدد الريف الحلبي والإدلبي على حد سواء.

معارك ريف حلب الجنوبي مستمرة منذ قرابة شهرين، واستطاعت قوات الأسد السيطرة على بلدات مهمة أبرزها الحاضر وتل العيس والوضيحي، في حين استعادت فصائل المعارضة عدة قرى في مواجهات قتل خلالها عشرات المقاتلين والضباط الإيرانيين والأفغان وآخرين من لبنان والعراق.

تابعنا على تويتر


Top