إيران توحّد موقفها مع موسكو بشأن رحيل الأسد

ASAD1.jpg

قال مسؤولون إيرانيون إنّ إيران قررت توحيد موقفها مع روسيا في الحملة الرامية إلى التوصل لاتفاق سياسي في سوريا.

ونقلت وكالة أنباء رويترز عن دبلوماسيين إيرانيين، السبت 19 كانون الأول، قولهم إن إيران قد تخفف من اعتراضها على رحيل الأسد عن السلطة في إطار هذا الاتفاق.

وذكر دبلوماسيون للوكالة أنه على الرغم من تمسك روسيا بتأييدها للأسد علانية، فقد أوضحت للدول الغربية في الآونة الأخيرة أنه لا يوجد لديها اعتراض على تنحيه عن السلطة في إطار عملية السلام.

مسؤول إيراني كبير على علم بالمناقشات الجارية، أكد أنّ قرار إيران بتعزيز تنسيقها مع روسيا اتُخذ بعد اجتماع عُقد الشهر الماضي بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي في طهران.

وقال المسؤول الإيراني الكبير لرويترز شريطة عدم نشر اسمه “ما اتُفق عليه هو انتهاج إيران وروسيا سياسة واحدة تفيد طهران وموسكو ودمشق”.

ومنذ 2011 تدعم إيران النظام السوري ماديًا وعسكريًا، إضافة إلى إرسالها ميليشيات عراقية وأفغانية تتهم بارتكاب مجازر جماعية، ساعدت النظام في كثير من الجبهات آخرها ريف حلب الجنوبي، حيث تمكن مقاتلو المعارضة من قتل العشرات منهم في قرية بانص، 15 كانون الأول واستعادوا السيطرة على عدد من القرى في المنطقة.

تابعنا على تويتر


Top