ثوار وأهالي داريا يتظاهرون في جمعة ( مخيمات الموت)

جريدة عنب بلدي – العدد 47 – الأحد – 13-1-2013

9

داريا – عنب بلدي

خرجت مظاهرة عقب صلاة الجمعة 11 كانون الثاني 2013 من أحد مساجد داريا في جمعة أطلق عليها الناشطون اسم «جمعة مخيمات الموت». وضمت المظاهرة من تبقى من أهالي المدينة وبعض أفراد الجيش الحر. وطالب المتظاهرون فيها بإسقاط النظام  والإفراج عن المعتقلين في سجون النظام وحيو الشهداء والجيش الحر، كما رفعوا العديد من اللافتات التي عبرت عن صمودهم وتحديهم لنظام الأسد، وقد كتب في إحداها «الربيع العربي يثلج الأمل والتفاؤل» ولافتة أخرى كتب عليها «مأساة الإنسان السوري وصمة عار في جبين ما يسمى الجنس البشري».

وخرجت المظاهرة برغم الثلوج التي تغطي المدينة وحالة البرد الشديد التي تلف المنطقة بسبب المنخفض الجوي الحالي. واستمرت الاشتباكات بين قوات الأسد والجيش الحر على أطراف المدينة بالتزامن مع المظاهرة، كما لم يتوقف القصف الصاروخي والمدفعي الذي تشنه قوات الأسد منذ بداية الحملة.

تابعنا على تويتر


Top